ماذا نقول للأيام التي تأبى الانتعاش؟

لا بأس ولا باس. الانتعاش ليست الصفة الوحيدة التي تسمح لليوم بأن يكون طيّباً. هناك صفات أخرى، نقبلها ونحبها ونرحّب بها.

هذا اليوم للمسؤولية.

هذا اليوم للراحة.

هذا اليوم للودّ والأحضان الدافئة المبللة بالدموع.

غداً ننتعش. واليوم يأتي بما يريده من الخير.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s